الحمدلله رب العالمين والمنة والفضل له سبحانه بأن أمد في عمرك حتى أدركت رمضان ، والحمدلله بأن

أدام عليك نعمة الصحة والعافية في بدنك حتى أدركت رمضان .

قال تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ
الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ
تَتَّقُونَ)









هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 500x250.



قال ابن عثيمين ( رحمه الله ) :

يعني إيمانا بالله ورضا بفرضية الصوم عليه واحتساباً لثوابه وأجره لم يكن كارهاً لفرضه ولا شاكاً في

ثوابه وأجره فإن الله يغفر له ماتقدم من ذنبه ..



هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 500x250.





قال ابن عثيمين( رحمه الله )

المراد من فطّره على أدنى ما يفطر به الصائم ولو بتمره واحدة فإن له مثل أجره

ولهذا ينبغي للإنسان أن يحرص على افطار الصائمين بقدر المستطاع

لاسيما مع حاجة الصائمين وفقرهم

أو حاجتهم لكونهم لا يجدون من يقوم بتجهيز الفطور لهم , وما أشبه ذلك




هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 500x250.





قيام رمضان شامل للصلاة في أول الليل وآخره وعلى هذا فالتراويح من قيام رمضان .

فينبغي الحرص عليها والإعتناء بها واحتساب الأجر والثواب من الله عليها

وماهي إلا ليالي معدودة ينتهزها المؤمن العاقل قبل فواتها ولا ينبغي للرجل أن ينصرف حتى ينتهي

الإمام منها ومن الوتر ليحصل له أجر قيام الليل كله .

ويجوز للنساء حضور التراويح في المساجد إذا أمنت الفتنه منهن وبهن لكن يجب أن تأتي متسترة

متحجبة غير متبرجة ولا متطيبة ولا رافعة صوتا ولا مبدية زينه




هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 500x250.




وقال صلى الله عليه وسلم :

(( السحور كله بركة فلا تدعوه ولو أن يجرع أحدكم جرعة من ماء فإن الله وملائكته يصلون على

المتسحرين )) قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله

وينبغي للمتسحر أن ينوي بسحوره امتثال أمر النبي صلى الله عليه وسلم والاقتداء بفعله ليكون سحوره

عبادة وأن ينوي به التقوِّي على الصيام ليكون له به أجر

والسنه تأخير السحور مالم يخش طلوع الفجر لأنه فعل النبي صلى الله عليه وسلم وتأخير السحور أرفق

بالصائم وأسلم من النوم عن صلاة الفجر


هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 468x220.



كان جبريل يدارس النبي صلى الله عليه وسلم القرآن في رمضان

وكان بعض السلف يختم القرآن في قيام رمضان في كل ثلاث ليال وبعضهم في كل سبع وبعضهم في

كل عشر فكانوا يقرؤن القران في الصلاة وفي غيرها

فكان للشافعي في رمضان ستون ختمة يقرؤها في غير الصلاة وكان قتادة يختم في كل سبع دائما

وفي رمضان في كل ثلاث وفي العشر الأواخر كل ليلة

وكان سفيان الثوري إذا دخل رمضان ترك جميع العبادة وأقبل على قراءة القران





هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 500x250.




وعنها قالت كان رسول الله يجتهد في العشر الأواخر مالا يجتهد في غيره )

قال ابن عثيمين رحمه الله

أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يجتهد فيها أكثر مما يجتهد في غيرها وهذا شامل للإجتهاد في جميع

أنواع العبادة من صلاة وقرآن وذكر وصدقة وغيرها

ويشد مئزره يعني يعتزل نساءه ليتفرغ للصلاة والذكر

وكان يوقظ أهله فيها للصلاة والذكر حرصا على اغتنام هذه الليالي المباركة بما هي جديرة به من

العبادة فأنها فرصة العمر لمن وفقه الله عزوجل




هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 500x250.



قال ابن عثيمين رحمه الله


العمرة في رمضان تعدل حجة سواء اعتمر الانسان من أول الشهر أو وسطه أو آخره

ولاشك أن أيام العشر الأواخر من رمضان ولياليها أفضل من أيام أول الشهر ولياليه فكلما كان الزمان

أفضل كان العمل الصالح فيه أفضل .. والله أعلم





هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 500x250.




قال ابن عثيمين رحمه الله

فقوله إيمانا بالله وبما أعد الله من الثواب للقائمين فيها احتسابا للأجر وطلب الثواب

وقد اخفى الله سبحانه علمها على العباد رحمة بهم ليكثر عملهم في طلبها في تلك الليالي الفاضلة

بالصلاة والذكر والدعاء فيزدادوا قربة من الله وثوابا

تقول عائشة رضي الله عنها للرسول صلى الله عليه وسلم :

(أرأيت إن علمت أي ليلةٍ ليلةُ القدر ما أقول فيها قال قولي اللهم إنك تحب العفو فاعف عني ))

رواه الترمذي وصححه الألباني






هذه الصورة بحجم اخر انقر هنا لعرض الصورة بالشكل الصحيح ابعاد الصورة هي 500x250.



المقصود بالاعتكاف

انقطاع الإنسان عن الناس ليتفرغ لطاعة الله في مسجد من لمساجد طلباً لفضله وثوابه وإدراك ليلة

القدر ولذلك ينبغي للمعتكف أن يشتغل بالذكر والقراءة والصلاة والعبادة وان يتجنب مالا يغنيه من

حديث الدنيا


من اسرار الاعتكاف

المعتكف ذكر الله أنيسه والقران جليسه والصلاة راحته ومناجاة الحبيب متعته والدعاء والتضرع لذته

إذا أوى الناس إلى بيوتهم وأهليهم لازم هذا المعتكف بيت ربه وحبس من أجله نفسه ويقف عند اعتابه

يرجو رحمته ويخشى عذابه

لا يطلق لسانه في لغو ولا يفتح عينه لفحش ولا تتصنت أذنه لبذاء سلم من الغيبة والنميمة والقدح

في الأعراض استغنى عن الناس وانقطع عن الأطماع علم واستيقن أن رضا الناس غاية لا تدرك



اللهم كما بلغتنا شهر رمضان أن تبلغنا آخره ..

اللهم بلغنا ليلة القدر

وأرزقنا قيامها على الوجه الذي يرضيك عنا

اللهم تقبل صيامنا وقيامنا وتلاوة كتابك الكريم .. وأعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك



وكل عام وأنتم إلى الله أقرب ..